الصورة التي تختزل فوضى حافلات النقل العمومي بتطوان

تتحدث الصورة عن جانب يسير من السيبة والفوضى التي تعيش على ايقاعها حافلات النقل العمومي بتطوان.

وبحسب ما تظهره الصورة، قام أشخاص، أغلبهم مراهقون، بتوقيف إحدى الحافلات النقل العمومي “فيطاليس” على الطريق الوطنية رقم 16 الرابطة بين تطوان وواد لو، والصعود إلى سطحها، في سلوك يطرح العديد من علامات الإستفهام، وعلى رأسها أين مراقبي الحافلات من مشهد العبث والإستهتار براحة مستعملي حافلات النقل العمومي، أم أن دورهم يقتصر فقط على مراقبة التذاكر وضبط « السلايتية »،ثم أين رجال الدرك الملكي الذي من وجبهم توقيف هده الحافلة و تحرير مخالفة لها.

وهذه ليست المرة الأولى تحدث فيها مثل هذه التصرفات الشاذة بعد أن أصبح للشركة المفوض لها تدبير النقل العمومي “فيطاليس” بتطوان ، “بطاقة بيضاء” دون حسيب أو رقيب.

Loading...