القضاء يدين “مروج إشاعة كورونا” بالحبس والغرامة

قضت هيئة الحكم بالمحكمة الابتدائية بتطوان، في حق الشخص الذي روج أخبار زائفة بخصوص فيروس كورونا بالمغرب، بالسجن بشهرين نافدين، وغرامة 2000 درهم.

وكانت مصالح الأمن الوطني قد رصدت شريط فيديو متداول على شبكات التواصل الاجتماعي، يظهر فيه شخص يرتدي قناعا وقفازات طبية، ويدعي فيه تسجيل إصابات مؤكدة بفيروس “كورونا”، بالإضافة إلى وفاة شخصين بسبب تفشي هذا المرض بمدينة تطوان، وذلك قبل أن تسفر إجراءات التشخيص والتحري عن تحديد هوية المشتبه فيه وتوقيفه بنفس المدينة.

وكانت وزارة الداخلية حثت المواطنات والمواطنين على ضرورة توخي الحذر أمام ترويج أخبار كاذبة ووهمية منسوبة لجهات رسمية بواسطة تقنيات التواصل الحديثة.

وأكدت الوزارة أنه سيتم اتخاذ جميع التدابير القانونية من طرف السلطات المختصة لتحديد هويات الأشخاص المتورطين في الترويج لهذه الافتراءات والمزاعم.