انتخاب أحنين رئيسا جديدا لمجموعة جماعات صدينة للبيئة

جرى انتخاب محمد العربي أحنين، عن حزب التقدم والاشتراكية، رئيساً لمجموعة جماعات صدينة للبيئة، التابعة لإقليم تطوان، خلفاً للراحل ، عبد الرحمان كريكش عن الحزب نفسه، الذي وافته المنية إثر أزمة صحية مفاجئة.

ويأتي انتخاب الرئيس الجديد للجماعة المذكورة بعدما أعلنت عمالة إقليم تطوان عن فتح باب الترشيح لشغل منصب رئيس الجماعة، الذي ظل فارغا منذ وفاة الرئيس السابق شهر أكتوبر الماضي.

وحظي رئيس جماعة أزلا بتطوان، وهو المنتخب الوحيد الذي تقدّم بترشيحه لعمالة تطوان من أجل ترؤس مجموعة جماعات صدينة للبيئة، بالإجماع لتولي مسؤولية وتدبير المجموعة البيئة.

حري بالذكر أن محمد العربي أحنين، النائب البرلماني عن حزب التقدم والاشتراكية، الذي انتخب رئيسا لمجموعة جماعات صدينة للبيئة، بات مفتقداً لشرعية رئاسة مجلس جماعة أزلا، بسبب حالة التنافي، حيث من المنتظر أن تؤول رئاسة مجلس جماعة أزلا لـ “زوجته” التي تشغل منصب النائب الأول.

Loading...