باشا تطوان يمنع وقفة احتجاجية بقرار مكتوب

منعت السلطات المحلية بمدينة بتطوان نشطاء نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” دعوا لتنظيم وقفة احتجاجية احتجاجا على الأوضاع المزرية التي تعيشها مدينة تطوان ، وذلك عبر وثيقة موقعة من طرف باشا المدينة محمد أهناني.

وأورد الباشا في قرار المنع المكتوب ، أنه “تبعا للنداء الذي تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تنظيم وقفة احتجاجية يوم الاحد 1 دجنبر 2019 على الساعة الحادية عشرة صباحا  بساحة مولاي المهدي،  وعلل باشا تطوان قرار المنع، بكون الجهة التي دعت لهذه الوقفة لم تعرف هويتها ولا الهدف من وراء تنظيمها للوقفة الاحتجاجية ولم تقدم إشعارا للسلطات المحلية في آجالها القانونية..”

وهدد باشا المدينة النشطاء “الافتراضيين” بتطبيق القوانين المنظمة للتجمعات العمومية في حالة عدم الإستجابة لقرار المنع، واعتبر الباشا، على أن تنظيم الوقفة في الزمان والمكان المحددين يشكل إخلالا بالنظام والأمن العام وعرقلة لحركة المرور.

وكان عدد كبير من صفحات مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت صور وتدوينات تدعوا لتنظيم وقفة احتجاجية يوم الأحد 1 دجنبر القادم، ضد الأوضاع الاقتصادية المزرية التي تعيشها مدينة تطوان.

Loading...