بوريطة يمثل المغرب في القمة العربية الإسلامية الأمريكية

بوريطة يمثل المغرب في القمة العربية الإسلامية الأمريكية
شارك هذا على :

انطلقت اليوم الأحد بالرياض، أشغال القمة العربية الإسلامية الأمريكية، في أول زيارة يقوم بها دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي، إلى المنطقة، وفي ظل التحديات الأمنية والسياسية والاقتصادية التي تواجه الدول العربية والإسلامية منذ اندلاع أحداث الربيع العربي.

وتأكد غياب الملك محمد السادس عن القمة، وتمثيله من طرف ، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة ، بالرغم من توصله بدعوة رسمية من العاهل السعودي، حيث أكدت مصادر غياب الملك كان محسوما قبل أسبوع، مبرزا أن “الذي لفت الانتباه أكثر هو عدم وضوح مصير زيارته إلى مصر إلى حد الساعة، في ظل تلقيه دعوة رسمية من عمر البشير رئيس جمهورية السودان”.

من جهة ثانية، أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، اليوم الأحد بالرياض، الحاجة إلى علاقات قوية بين بلدان العالم العربي والإسلامي والولايات المتحدة الأمريكية لمواجهة التحديات التي تواجهها المنطقة.

واعتبر المسؤول الحكومي الذي ترأس الوفد المغربي إلى هذه القمة، أن “القمة محطة مهمة لتدشين مرحلة جديدة في العلاقات بين بلدان العالمين العربي والإسلامي والولايات المتحدة الأمريكية، بالنظر إلى التحديات التي تواجهها المنطقة والمرتبطة بالإرهاب ونزوع بعض الدول إلى التدخل في شؤون الدول العربية”.

وسجل أن هذه القمة تأتي “كتعبير على أننا جميعا في خندق واحد لمواجهة التهديدات التي تستهدف البلدان الإسلامية وتمس بصورة الإسلام السمح والمعتدل”، وأضاف أن الملك محمدا السادس يدعم مبادرة العاهل السعودي لتعزيز التضامن بين الدول العربية والإسلامية، في ظل ما تعيشه بعض البلدان العربية من اضطرابات وأزمات تهدد أمنها وكيانها.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!