توقيع شراكة بين جامعة عبد المالك السعدي وجامعة قادس

شهدت رئاسة جامعة عبد المالك السعدي صباح اليوم الأربعاء 22 يناير 2020 إبرام اتفاقية  اطار مع جامعة  قادس.

وقد ترأس حفل التوقيع الرسمي، كل من رئيس جامعة عبد المالك السعدي الأستاذ محمد الرامي، مرفقا بنائباه الأستاذان بوشتى المومني وحسن الزباخ، إلى جانب رؤساء المؤسسات الجامعية بجهة طنجة تطوان الحسيمة. وعن الجانب الإسباني، حضر رئيس جامعة قادس، الأستاذ فرانسيسكو بينيا، ونائبته ماريا ديل المار سيرفان خيمينيس.

وتروم الاتفاقية؛ تطوير العلاقة التاريخية بين الجامعتين من خلال الانفتاح على بعض المجالات الجديدة ومن ضمنها البحر؛ الذي اعتبره الأستاذ محمد الرامي احد ابرز المجالات التي ستوليها جامعة عبد المالك السعدي، الاهتمام اللازم، إضافة إلى الانفتاح على جهتي طنجة تطوان الحسيمة والأندلس، واستحداث تكوينات جديدة باللغتين العربية والإسبانية بكليات الحقوق، والطب والصيدلة، والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، إلى جانب تبادل الطلبة والأساتذة بين الجامعتين.