جِـدَارية ضخمة بـ كابونيغرو…. لوحة تشكيلية تتنفس تراثا

انتهى قبل أيام  الفنان التشكيلي  مراد الرشندالي من رسم جدارية ترمز إلى التراث الجبلي، رسمها بجدار إحدى الإقامات السياحية بشاطئ كابونيغرو، ضواحي مدير مرتيل.

اللوحة الجميلة التي رسمت على جدار أحد الفنادق في كابونيغرو، طولها أربعة طوابق، زينت بها واجهة هذا الاستثمار السياحي، الذي يضيف على المدينة شكلا جميلا مليئا بالإبداع، تركت انطباعا حسنا لدى كل من شاهدها من ساكنة المدينة.

ومن حسنات هذه اللوحة، كذلك، أنها تخلد التراث المنطقة اللامادي، وتظهر في الجدارية، سيدة ترتدي الزي الجبلي التقليدي، وأمامها فواكه وزهور، تبيعها وسط سوق شعبي، على الطريقة التقليدية.

وقال مراد، إن “العمل استغرق منه 8 أيام”، والفكرة “مستمدة من سيدة تبيع الخضر، لكن أضفت عليها تعديلات بجعلها تبيع الفواكه والزهور”.

يشار أن الفنان مراد الرشندالي عرف برسمه عددا من الجداريات في عدة مدن، وخاصة مسقط رأسه سلا، حيث عمل مع جمعيات ومدراس وكذا سلطات المدينة، لإضفاء الحياة على الجدران في الشوارع والأزقة.