حقيقة تدريب الرباطي فريق المغرب التطواني دون توفره على ديبلوم يؤهله!!

حقيقة تدريب الرباطي فريق المغرب التطواني دون توفره على ديبلوم يؤهله!!
شارك هذا على :

قدم المكتب المسير للمغرب التطواني، صباح  أمس الاثنين، جمال الدريدب والدولي المغربي السابق أمين الرباطي لقيادة فريق المغرب التطواني إلى نهاية الموسم ،خلفا للإسباني سيرجيو لوبيرا المقال.

وطرح الجمهور التطواني تساؤلات عدة حول مدى قانونية تدريب الرباطي للفريق الأول للمغرب التطواني، وهو لا يتوفر على ديبلوم التدريب من صنف الأول ، حيث ربطنا الاتصال بعدد من المصادر التي أكدت لـ “راديو تطوان”، أن إدارة فريق المغرب التطواني اعتمدت الثلاثي الإطار المحلي جمال الدريدب مدربا فريق الشبان ،واللاعب الدولي أمين الرباطي كتقني وإداري بفريق المغرب التطواني والمعد البدني مانوير سيابيرا.

واختار المكتب المسير الرباطي، نظرا للعلاقة الجيدة التي تربطه باللاعبين، إذ يريد إنهاء الموسم بأحسن حال، في انتظار فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، من أجل تعيين مدرب جديد وإجراء انتدابات هامة للفريق.

وحمل الرباطي قميص “الماط” في وقت سابق، ثم الرجاء الرياضي وقطر القطري وأولمبيك مارسيليا الفرنسي والوحدة والظفرة الإماراتيين، حيث يخضع لتكوينات مستمرة بين المغرب و اسبانية من أجل الحصول على ديبلوم مدرب من الصنف الأول.

على صعيد آخر،استغنى نادي المغرب التطواني لكرة القدم، عن مدربه الأول الإسباني سيرجيو لوبيرا، بعد لجوئه إلى الإكتتاب .في صيغة “توافقية” لفسخ العقد بالتراضي،حيث قدر المبلغ الواجب دفعه لسيرجيو لوبيرا في 262 مليون سنتيم

وتنتظر المغرب التطواني مباريات قوية في الجولات الأربع الأخيرة، إذ سيواجه اتحاد طنجة وحسنية أكادير وأولمبيك آسفي والفتح الرياضي.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!