رسميا..توجيه تهمة الاغتصاب لطارق رمضان

رسميا..توجيه تهمة الاغتصاب لطارق رمضان
شارك هذا على :

رسمياً، وجهت الجمعة في فرنسا تهمة الاغتصاب إلى السويسري طارق رمضان،  وتم حبسه بباريس بعد يومين من توقيفه رهن التحقيق، حسب ما أفاد مصدر قضائي.

وأضاف المصدر أن رمضان وهو حفيد مؤسس جماعة الإخوان، حسن البنا، والملاحق في قضيتين لوقائع ارتكبت في فرنسا في 2009 و2012، وجهت إليه تهمتا الاغتصاب واغتصاب شخص في وضع ضعيف.

ومثل حفيد مؤسس جماعة الإخوان السويسري المثير للجدل طارق رمضان أمام قاضي تحقيق، الجمعة، تم توجيه الاتهام إليه في إطار شكويين ضده بالاغتصاب.

وتم توقيف طارق رمضان المثير للجدل في جامعة أكسفورد، الأربعاء، في إطار تحقيقات أولية في باريس حول اتهامات بالاغتصاب والاعتداء. وينفي رمضان، الذي يحمل الجنسية السويسرية بشدة، الاتهامات الصادرة عن امرأتين بالاغتصاب في فندقين فرنسيين، الأولى داخل فندق في ليون (وسط شرق) في 2009، والثانية في فندق باريسي في 2012.

ويعتبر رمضان (55 عاما)، الوجه المعروف في النقاشات التلفزيونية في فرنسا المثيرة للجدل، أبرز شخصية يتم توقيفها في فرنسا حول اتهامات بالاعتداء والمضايقات الجنسية التي ترددت أصداؤها في العالم بعد حملة “#أنا_أيضا” (#مي_تو)على الإنترنت.

وتتهم المدعية الأولى واسمها هند عياري (41 عاما) رمضان باغتصابها داخل فندق في باريس في 2012، وكانت وثقت الواقعة في سيرة ذاتية نشرتها في 2016 مستخدمة اسما مستعارا للإشارة إلى المعتدي، لكنها عادت وقررت فضحه في أعقاب فضيحة المنتج الأميركي هارفي وانستين.

أما المدعية الثانية فهي امرأة في الـ40 تشير إلى نفسها باسم “كريستيل” وتتهم رمضان باغتصابها وضربها خلال لقاء وحيد بينهما في أحد فنادق ليون في 2009.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!