غموض يلُفّ مصرع عنصر من أفراد القوات المساعدة ضواحي تطوان

افاد  مصدر طبي من داخل مستشفى سانية الرمل بتطوان، أن المستشفى استقبل في الساعات الأولى من صبيحة يومه الإثنين 16 شتنبر الجاري، جثة لشخص تعود لأحد أفراد القوات المساعدة التي تحرس الشواطئ البحرية بشاطئ “واد لاو” بضواحي تطوان.

المصدر ذاته، أكد أن الهالك قد تلقى ضربة على مستوى الرأس أردته قتيلا على الفور، مرجحا أن يكون سبب الوفاة وقوعه المفاجئ من أعلى الجبل الذي يؤدي فيه واجبه المهني.

في مقابل ذلك، طالب رئيس جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان بتطوان، الحسن أقبايو، بفتح تحقيق من أجل معرفة الأسباب الحقيقية وراء وفاة هذا العنصر من القوات المساعدة.

ومن جهته، أكد أقبايو، أنه تم قتل المعني بالأمر من طرف عصابة متخصصة في التهريب الدولي للمخدرات استخدمت في ذلك سلاحا أبيضا حيث أصابته على مستوى الرأس أردته قتيلا.

إسماعيل الطالب علي

Loading...