فندق “الضيافة” بمرتيل يخصص 37 غرفة لإيواء الطاقم الطبي العامل في مكافحة كورونا

خصصت الوحدة الفندقية (الضيافة) بمرتيل جميع غرف الفندق لإيواء أفراد الطاقم الطبي الذي يشتغل في الخط الأمامي لاحتواء والتكفل بالحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) على مستوى عمالتي تطوان والمضيق الفنيدق.

وأكد مدير فندق (الضيافة)، هشام الميموني، في تصريح راديو تطوان، أن إدارة الفندق خصصت 37 غرفة ليستفيد منها الأطقم الطبية والتمريضية المشتغل في مكافحة فيروس كورونا المستجد، مبرزا أن الطاقة الاستعابية للفندق تصل إلى 75 شخصا، على توفر إدارة الفندق خدمة المبيت  للمستفيدين وذلك في إطار الجهود التضامنية الوطنية لاحتواء الوباء.

وأشار إلى أن هذه الخطوة التضامنية، التي جاءت بمبادرة من مالك الفندق، تروم توفير الظروف المواتية للتكفل وعزل الطاقم الطبي عن عائلاتهم للحد من مخاطر انتشار الفيروس، داعيا باقي الوحدات الفندقية بالمدينة للمساهمة في هذا الإطار من أجل حماية عائلات المشتغلين في احتواء الوباء.

وأوضح أن إدارة الفندق منحت إقامة مفتوحة للطاقم الطبي وذلك للحد من تنقل الأطباء ولضمان بقائهم بالقرب من المؤسسة الصحية المخصصة للتكفل بحالات كورونا المستجد، وذلك من أجل عزلهم عن عائلاتهم حماية لها خلال هذه الظروف الاستثنائية.

تحميل...