لأول مرة.. إعذار جماعي لـ 30 طفلا بمدينة مالقا الإسبانية

نظمت ثلاثة جمعيات ثقافية نشيطة على تراب ساحل الشمس بمدينة مالقا الإسبانية ، عملية إعذار جماعي مجانية استفاد منها 30 طفلا من جنسيات عربية و مغربية مقيمة على تراب الإقليم.

هذه العملية “تجند لها طاقم طبي وتمريضي متمرس، تحت إشراف وتنظيم  الدكتورة إيمان العاقل.

إضافة إلى مجموعة من المتطوعين الذين اختاروا تقديم يد المساعدة حتى تمر العملية في جو سليم”.

وأشرف على تنظيم هذه المبادرة الإنسانية  الأولى من نوعها، ثلاثة جمعيات ثقافية نشيطة على تراب الإقليم الإسباني، وهي جمعية مغاربة بلا حدود و جمعية الصداقة طوريمولينوس، بالإضافة  لجمعية مغاربة العالم مالقا – تطوان. 

تحميل...