ما بعد رفع الحجر الصحي… وزارة الثقافة تصدر دليلا مرجعيا يهم استئناف الأنشطة الثقافية

بعد انقطاع دام لأكثر من ثلاث أشهر وزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الثقافة، تصدر دليلا مرجعيا يمكن تحمله من موقع الوزارة من أجل استئناف الأنشطة الثقافية.
ويحمل هذا الأخير أهم الإجراءات الوقائية من أجل تدبير فترة ما بعد الحجر الصحي في البلاد من أجل ممارسة الأنشطة الثقافية، بشكل يضمن سلامة الموظفين والمستخدمين والمرتفقين بمختلف القطاعات والمؤسسات العاملة تحت وصاية وزارة الثقافة والشباب والرياضة على المستوى المركزي والجهوي والمحلي، بالإضافة إلى مختلف التنظيمات العاملة بالمجالات الثقافية والرياضة والاتصال.
وفي هذا الصدد أوضحت الوزارة على موقعها الإلكتروني أن هذا الدليل المرجعي يأتي تابعا للتدابير الصحية المتخذة من طرف السلطات العمومية، والتي تستهدف مواجهة جائحة كورونا، وأيضا طبقا لمقتضيات منشورات وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة المتعلق بإجراءات وتدابير استئناف العمل بالمؤسسات العمومية.
ويقدم هذا الدليل الذي تم إعداده بتشاور مع مختلف الشركاء المهنيين العموميين والخواص بما في ذلك المؤسسة الوطنية للمتاحف، والمكتبة الوطنية للمملكة المغربية، ومسرح محمد الخامس، ومؤسسة أرشيف المغرب، وفيدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية، والشركة المغربية للهندسة السياحية، والمعهد المغربي للتقييس، أهم التفاصيل عن الممارسات الفضلى الواجب إرسائها في مختلف المؤسسات والأنشطة الثقافية، لاسيما المعالم التاريخية، والمواقع الأركيولوجية، والمتاحف العمومية والخاصة، ومراكز التعريف بالتراث، والمكتبات والخزانات الوسائطية العمومية والخاصة، وفضاءات العرض المفتوحة والمغلقة ” مسرح، موسيقى ورقص، مهرجانات، فنون الشارع، سيرك” وفضاءات العرض الخاصة، ومعاهد الموسيقى والرقص، المؤسسات الخاصة للتعليم الفني والتظاهرات.
وأكدت الوزارة أن استئناف الأنشطة الثقافية، يجب أن يراعي مبدأ التدرج في احترام قواعد النظافة والأمان، كما هو موضح في الدليل المرجعي الخاص بها، والملائم مع تدابير السلطات العمومية.

تحميل...