مصرع شخص حرقاً في منزله بجماعة بني أحمد الشرقية في شفشاون

مصرع شخص حرقاً في منزله بجماعة بني أحمد الشرقية في شفشاون
شارك هذا على :

لقي شخص مصرعه حرقا، في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين، بمنزله الصفيحي في مدينة شفشاون.

وفي اتصال بجريدة راديو تطوان الالكترونية، قال شاهد عيان إن “الحادث وقع بدوار المعصرة بجماعة بني أحمد الشرقية، التابعة ترابيا لإقليم شفشاون.

وأضاف أن السكان استفاقوا على صوت إمام المسجد يدعوهم لنجدة جارهم، حيث أتت النيران على المنزل الصفيحي، بشكل سريع، لم يسعف الأشخاص الوقت لتخليص الضحية “، مفيدا بأن “جثته تفحمت بالكامل، بالإضافة إلى نفوق بهيمتين، كما خلف الحريق أضرارا بالغة في المنزل”.

وأكد المتحدث أن مصالح الوقاية المدنية والدرك الملكي نقلت جثة الضحية إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بشفشاون، وتمكنت لاحقا من تحديد هوية الهالك، وهو رجل أربعيني متزوج أب لأطفال، كان ينام لوحده بالمنزل المذكور، بعدما أوصل زوجته وأبنائه أمس في اتجاه مدينة طنجة إثر انتهاء العطلة المدرسية .

وبتعليمات من النيابة العامة المختصة، فتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا لكشف ملابسات وقوع الحادث.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!