منح علامة اللواء الأزرق لـ 23 شاطئا أربعة منهم فقط بجهة طنجة تطوان

منح علامة اللواء الأزرق لـ 23 شاطئا أربعة منهم فقط بجهة طنجة تطوان
شارك هذا على :

رغم توفرها على عدد مهم من الشواطئ على طول الشريط الساحلي، فلن ينعم سكان وزوار مدينة تطوان هده السنة بها ، إلا بنطاق ضيق فيما يتعلق بالشواطئ الصالحة للاستجمام، حيث انحصرت علامة اللواء الأزرق على شاطئ وحيد، شاطئ “وادي لو” نظرا لاحترامه للشروط الواجب توفرها في المنتجعات الشاطئية المخصصة للسباحة والاستجمام فيما غابت العلامة عن الفضاءات التي ظلت تحظى بهذا التتويج منذ عدة سنوات.
وقامت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، هذه السنة أيضا، بإدراج كل من شواطئ “أشقار وصول و بقاسم” بطنجة، في لائحة لـ23 من بين 80 شاطئا مدرجا في البرنامج الوطني “شواطئ نظيفة”، في الوقت الذي ما تزال فيه الشواطئ الأخرى المتواجدة بالمدينة مصنفة ضمن خانة المنتجعات غير الصالحة للاصطياف.
و حظيت بنفس العلامة العديد من الشواطئ المغربية هي كالتالي: السعيدية البلدي، صول (طنجة-أصيلة)، بقاسم (طنجة-أصيلة)، أشقار (طنجة-أصيلة)، بوزنيقة، عين الدياب، السيدة شوال (عين دياب ملحق)،الحوزية، الوالدية، سيدي رحال الشاطئ، اسفي المدينة، الصويرية لقديمة (أسفي)، الصويرة ، فوم واد(العيون) ، امينتوركة (ميرلفت)، سيدي موسى أكلو (تزنيت)، أركمان (الناظور)،أم لبوير (الداخلة) ، موسافر (الداخلة)، واد لو (تطوان)، السعيدية المتوسط (المحطة السياحية للسعيدية)، كاب بدوزة (أسفي)، الصخيرات
ويرتبط الحصول على علامة “اللواء الأزرق” بالامتثال لشروط تهيئة الشواطئ وتدبيرها، مع احترام المعايير المتعلقة بالبيئة العامة وتدبير المياه وتدبير النفايات والتربية على البيئة.
وتمنح هذه العلامة البيئية، المعروفة على الصعيد العالمي، من طرف مؤسسة التربية البيئية، وهي منظمة غير حكومية انخرطت فيها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة سنة 2002.
وتقوم مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، منذ السنة السالف ذكرها، بالإشراف على هذا البرنامج الذي يدعمه برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنظمة السياحة العالمية، وكذا المكتب الوطني المغربي للسياحة.

راديو تطوان

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!