منير الحدادي أصبح بمقدوره الأن تمثيل المنتخب المغربي..

أصدر الإتحاد الدولي لكرة القدم FIFA مساء يوم الخميس 28 يناير 2021 مذكرة لجميع الإتحادات الرياضية لكرة القدم تتضمن مجموعة من التعديلات تهم القرارات التي جاء بها قانون تغيير جنسية اللاعب والمصادق عليه من قبل الجمعية العمومية “السبعين” المنعقد في شهر سبتمبر الماضي.

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم قد بذلت مجهودات كبيرة لدى جميع الهيئات المختصة لتحقيق أمنية اللاعب بالإنضمام إلى منتخب بلده الأصلي المغرب، بعد ملائمة التعديل الذي كان قد طالبت به الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في ملتمس بخصوص السماح  للاعب “منير الحدادي” بالانضمام للمنتخب المغربي لكرة القدم بعد تطابق حالته مع التعديلات الجديدة و هو ما يُتيح للاعب “منير الحدادي” تعزيز ترسانة الناخب الوطني “وحيد خليلودزيتش” في الاستحقاقات القادمة للمنتخب الوطني.

ولم يخفِ “الحدادي” ذو 25 ربيعاً المولود في إسبانيا من والدين مغربيين رغبته في اللعب للمنتخب المغربي، ولكنه كان يشعر بأنه رهينة للمنتخب الإسباني، الذي لم يلعب معه إلا 13’دقيقة في مباراة واحدة في سنة 2014 حين تم اختياره أنداك من قبل المدرب فييسنتي ديل بوسكي…

وكان “الحدادي” قد رفع علم المغرب والعلم الأمازيغي مع اللاعبين المغربيين ياسين بونو و يوسف النصيري بعد فوز فريق إشبيلية بالدوري الأوروبي في23 أغسطس الماضي…

تدرج الحدادي في جميع الفئات العمرية لنادي برشلونة بحيث انضم للفريق الأول سنة 2014 ولعب بجانب ميسي ونيمار وبقي مع الناي عامين حتى تمت إعارته لنادي فالنسيا لثلاثة مواسم، وفي سنة 2019 اشتراه نادي إشبيلية من برشلونة بعقد يستمر حتى 2023…

وقال ‏”منير الحدادي” بعد قرار محمكة التحكيم الرياضيTAS القاضي بمنحه تمثيل أسود الأطلس:   “أنا سعيد جدا بهذا القرار إنه بمثابة فخر بعد العمل الجاد الذي قمنا به من أجل تغيير وضعيتي و اللعب للمنتخب المغربي و أود الإستمتاع باللعب رفقة منتخب بلادي”.

يوسف البرك

تحميل...